PostHeaderIcon هل أنت رومانسي محب؟

طاقة نور - طاقة نور

jpg

 الآن جاء موعدنا مع الاختبار ..هل انت رومانسى فى حبك؟..هل انت رومانسى مع شريك حياتك؟..هل أنت رومانسى مع أصدقائك ومع المحيطين بشكل عام؟..هل الرومانسية طبع متأصل من طباعك ؟..هل أنت شخص رومانسي إلى أبعد الحدود يطيب له أن يطوق العالم كله بذراعيه عندما يقع في الغرام ويرى الدنيا وردية الألوان ؟ أم أنك شخص واقعي لم تخطر له كلمة " رومانسي " من قبل ونادراً مايخرج من شرنقته ؟ سيساعدك هذا الاختبار على تحديد النوع الذي  

تنتمي إليه ..ضع علامة على التصريحات التي تناسبك أكثر من غيرها . وضع علامة على إجابة واحدةلكل سؤال فقط ..
هيا لنبدأ لتعرفوا الاجابة..ولن أوصيكم..كونوا كما أنتم...

1. ماالإجازة التي تعتبرها رومانسية لشخصين ؟

(أ) قد تكون رحلة رومانسية إلى المدينة ، أو إلى بحيرة ، أو رحلة لتسلق الجبال . ( الفئة ب )

(ب) إنها تعني أن تقوم بأمور كثيرة من أجل شريك حياتك لم تعتد القيام بها بما يكفل له إقامة علاقة فى قمة الرومانسية أو حميمة رائعة معه في المستقبل . ( الفئة ج ) ..

(ج) إجازة قصيرة في فندق مغطى بالثلج في جبال الألب ، ونزهة على مركبة الجليد في ضوء القمر تحت سماء صافية تضيئهاالنجوم ، وعشاء رومانسي على ضوءالشموع ، وبعد ذلك الاستدفاء ببعضنا البعض أمام المدفأة . ( الفئة أ ) ..

(د) لا تعني لك الكثير ، لأنها يجب أن ترتبط بالانعزال والمشاركة وهو ما لا تفضله . ( الفئة د ) .

2. هل من السهل عليك أن تقول لشريك حياتك " أنا أحبك " ؟

(أ) تجد صعوبة بالغة في أن تقولها ، ولكنك تقولها أحياناً على كل حال لإرضاء شريك حياتك ؛ وعادة بعد أن يطلبها هو منك . ( الفئة ج ) ..
(ب) قطعاً ! إذا كنت تحب شريك حياتك ، فلا يسعك ألا تقولها على الدوام . ( الفئة أ ) ..
(ج) تعتقد أن هذه العبارة لا يجب وأن يفرط في قولها . ولذا فنادراً ما تقولها ، ولكن عندما تقولها تخرج من أعماق قلبك . ( الفئة ب ) ..
(د) لا . فأنت تكره الاعتراف بالحب . ( الفئة د ) ..

3. يطلب منك شريك حياتك تشغيل مقطوعة من الموسيقى الرومانسية ؟ أيها ستختار؟

(أ) لا يوجد غناء رومانسي في بيتك . ( الفئة د )..
(ب) الأمر يعتمد على مزاجك . فقد تكون كلاسيكية أو بوب ، أو موسيقى تعني الكثير لكليكما . ( الفئة ب )..
(ج) أسطوانة مدمجة سبق واشتريتها من أجل شريك حياتك ، ولا تستمع إليها سوى بصحبته فقط . ( الفئة ج )..
(د) كلما كانت رومانسية وعاطفية ، كان هذا أفضل . فأنت تود أن تستمتع بمزاجك الحميم إلى أقصى حد ممكن . ( الفئة أ ) ..

4. ماذا يعني لك الزواج ؟

(أ) الزواج هو الثمن الذي يحب على المرء أن يدفعه لكي ينعم بالقرب من الجنس الآخر بشكل منتظم . ( الفئة د ) ..
(ب) إنه الإشباع والهدف لكل علاقة سعيدة . ( الفئة أ ) ..
(ج) هو مؤسسة ذات مغزى تسمح لك بالعبير عن مشاعر الحب لديك . ( الفئة ) ..
(د) الانجاب والأولاد هما الثمن الذي يجب أن يدفعه المرء في مقابل الزواج . ( الفئة ج ) ..

5. كيف تحكم على خيانة بسيطة ؟

(أ) إنها خرق للوفاء لا يُغفر ولذا فهي سبب كاف للانفصال . ( الفئة أ ) ..
(ب) إذا كان الطرفان سعيدين حقاً في علاقتهما ، فما من سبب يسوغ خيانة أحدهما للآخر . ولذا فالخيانة مؤشر على أن خطباً أصاب العلاقة . من الممكن أن تبدي استعداداً للمغفرة بناء على فداحة واقعة الخيانة . ( الفئة ب )..
(ج) لا تعتبرها مشكلة كبيرة . ولا علاقة لها بشريك حياتك أيضاً . فأحياناً ما تود أن تنعم بشيء من التنوع ؛ ورياح التغيير لا تضر أبداً بالعلاقة . ( الفئة د ) ..
(د) إنك تلتزم بالمقولة الشائعة التي تنص على : " ما لا تراه العين ، لا يأسى له القلب " ولا تود أن تعترف بخيانتك ، ولا تود أن يعترف لك الطرف الآخر بها . ( الفئة ج ) ..

6. مارأيك في موضوع " العلاقات الحميمة والحب " ؟

(أ) العلاقات الحميمة هي العلاقات الحميميه ..والحب هو الحب ، وفي بعض الأحوال في نفس الوقت . ( الفئة ج ) ..
(ب) الحب الحقيقي ؟ إنه لا يعدو في رأيك كونه رومانسية واهية . وما من شيء يسمى الحب الحقيقي . ( الفئة د ) ..
(ج) العلاقات الحميمة والحب بالنسبة لك متداخلان لا انفصام بينهما . ( الفئة أ ) .
(د) العلاقات الحميمة تكون مشبعة إلى أقصى حد فقط في وجود مشاعر صادقة ؛ بيد أنه لا بأس بها في غياب هذه المشاعر . ( الفئة ب ) ..

7. ماذا تفعل إذا طلب منك شريك حياتك أن تبدي له مزيداً من العاطفة ؟

(أ) تفرغ سله المهملات ، وتبتاع باقة زهور ، وتضع لفة جديدة من ورق الحمام ، وتغسل السيارة ، وتحضر الغسيل من محل الغسيل الجاف ، أو تقوم بطهي أكلة شهية . لا يوجد فارق بين كل هذه اللفتات ، ذلك أنها تعني نفس الشيء . فالأهم هو أن تفعل شيئاً واحد من أجل شريك حياتك . ( الفئة ج ) ..
(ب) شريك حياتك لن يطلب منك هذا الطلب أبداً ، ذلك لأنك دائماً ما تعد العدة لتفاجئه ، كأن تسهر على خدمته لكي تبدي له كم هو عزيز عليك . ( الفئة أ ) ..
(ج) تقول له إن الكثير من العاطفة هو بدعة من بدع هوليوود . فإن لم تكن تحبه ، لما كنتما معاً الآن . ( الفئة د ) ..
(د) تغفر لنفسك عدم مراعاتك لشريك حياتك في الآونة الأخيرة ، وتسأل شريك حياتك عن أمانيه الفعلية ، وتبذل قصارى جهدك لتحقيقها . ( الفئة ب ) ..

8. في بداية العلاقة بينكما لم تكن الأيام كافية لوجودكما سويا. فقد كنتما تقضيان ساعات طويلة في التقرب من بعضكما البعض والحديث الذي لا ينتهي . ولكن الآن تغيرت الأمور . ماالسبب وراء هذا التغير في رأيك ؟

(أ) لا يمكنك أن تفسر هذه الظاهرة وحدك . فشريك حياتك هو الذي يزداد ولا يعلل هذا . ومؤخراً صرت تشعر بأن شريك حياتك لم يعد يحبك . ( الفئة أ ) ..
(ب) لقد أصبحت تعرف كل مايجب أن تعرفه عن شريك حياتك الآن . ولا مغزى لأن تجلسا إلى بعضكما البعض لتتجاذبا أطراف الحديث لساعات . ( الفئة د ) ..
(ج) هذا هو حال الأمور : فطالما أنكما منسجمان معاً ولاشيء يعيب علاقتكما ، لايوجد أي داع للقلق . ( الفئة ج ) ..
(د) تعتقد أنه أمر مؤسف . ومن حين لآخر تحاول أن تغير من الأمور . ولكن من الأرجح أن الأمور تشبه المرحلة الأولى من الوقوع في الحب ؛ في وقت ما ، تنتهي هذه المرحله الاستثنائية . ( الفئة ب ) ..

9. الافتتان بالنسبة لك ...

(أ) لا يعدو كونه خدعة بيولوجية من قبل الطبيعة لضمان ارتباط الجنسين لفترة طويلة تكفي لتكاثرهما. (الفئة د ) ..
(ب) مسألة يوليها الناس أهمية مبالغاً فيها ، ذلك أنها لا تدوم على الإطلاق ، وفي مرحلة ما تصبح الحقيقة صادمة بشدة . ( الفئة ج ) ..
(ج) إنه أحد أعظم المشاعر التي تنتاب المرء على الإطلاق . وفي الأحوال المثالية ، قد يستمر الافتتان طوال العمر ، حتى وإن زعم العلم بعكس ذلك . ( الفئة أ ) ..
(د) رائع ببساطة ، ويجب الاستمتاع به لأطول فترة ممكنة . ( الفئة ب ) ..

10. عندما تقع في الحب ..

(أ) تمشي وابتسامة غبية تعلو وجهك كما لو كنت مسيراً بجهاز تحكم عن بعد ، وطائراً فوق الارض ، وعاجزاً عن التفكير تماماً . ( الفئة أ ) ..
(ب) حتى المشاكل اليومية الشديدة تبدو هينة وغير مهمة . وتصبح مفعماً بالطاقة وما من شيء من الممكن أن يعكر مزاجك . ( الفئة ب ) ..
(ج) تشعر بجاذبية شديدة تجاه شريك حياتك ، وتفكر لو ان باستطاعتك ان تكون قريبا منه طوال اليوم . ( الفئة ج ) ..
(د) الوقوع في الحب لا يعدو كونه افتتاناً جسدياً شديداً ؛ وهو ليس بالشيء السيء على الإطلاق . ( الفئة د ) ..

التقييم ...

احسب عدد مرات اختيارك للفئات (أ)، و(ب)، و(ج)، و(د). وخصص لكل إجابة نقطة واحدة . اجتمع نقاط كل فئة ، واطلع على القسم الموضح أدناه الخاص بالفئة ذات أعلى مجموع من النقاط .

الفئة (أ) ..

أنت رومانسب إلى درجة مبالغ فيها . فحتى فكرة التمشية مع شريك حياتك على شاطئ منعزل ، أو تناول العشاء على ضوء الشموع ، أو طلب شريك حيتك للزواج بصورة تقليدية - إذ يمسك الرجل بوردة حمراء ويجثو على ركبتيه - تجعل عينيك تدمعان ولا يستطيع جسدك أن يحملك ..
ولكن أفكارك الرومانسية تشوش على إحساسك بالواقع بين الحين والآخر ، أو تجعلك تحلم بتوقعات مستحيلة ، وهو ما يمكن أن يتسبب في وقوع مشاكل في العلاقة بينك وبين شريك حياتك ؛ خاصة إذا لم يكن شريك حياتك من النوع الرومانسي .

الفئة (ب) ..

إنك شخص شديد الرومانسية ؛ ولكنك واقعي في نفس الوقت . وهذا توازن صحي ، وفي أغلب الأحيان لن يخذلك شريك حياتك . ومفهموم الرومانسية بالنسبة لك لايرتبط بأكليشيهات معينة ( مثل التمشية تحت ضوء القمر ، أو التصريح بالحب ، إلخ ) ، ولكنه ينشأ من لحظة معينة ؛ وهذا بالضبط ما يجعل لها خصوصية لديك .

الفئة (ج) ..

إنك تعتبر الرومانسية وسيلة لغاية لا أكثر ، لا سيما إذا كان شريك حياتك شديد الرومانسية . أما أنت فأقرب إلى الواقعية من الرومانسية؛ فليس من طبيعتك أن تشعر بالإثارة عندما يغمرك شعور ما ، ولا بالغبطة عند مرأى نيران المدفأة ، ولا دفقات من السعادة في حضرة عروسين ؛ ولكن إذا جلبت مثل هذه الأحداث السعادة على شريك حياتك ؛ مثل هذه الأحداث السعادة على شريك حياتك ، فأنت على استعداد لأن تفعل ما تستدعيه الضرورة .

الفئة (د) ..

إنك لست رومانسياً بالمرة والأدهى أنك لا تخفي هذه الحقيقة أيضاً ؛ تعرف على كل حال أن النمر لا يستطيع أن يعتير من جلده ، ولا حتى من أجل أنثاه التي يعشقها . وإذا سألك أحدهم عن الرومانسية ، تجيب بأنها يجب وأن تنحى جانباً دون أية جلبة .
وتعتقد أنها في أغلبها لا تعدو كونها حيلة يقوم بها خبراء التسويق ( وعيد الحب هو أكبر الأمثلة الجلية على هذا الاعتقاد ؛ إذ لابد أن بائع زهور أو أحد صناع البطاقات هو الذي ابتدع هذه القصة ) ، وأنت لن تنخدع بهذه الحيلة !
لا يجب أن تندهش ، إذا اكتشفت انك تعتنق هذه الآراء المتطرفة ، أنه ما من مفر من أن تواجه مناقشات حادة بين الفينة والأخرى ، خاصة إذا كان شريك حياتك شديد الرومانسية .

تحيتى للجميع